Header

الرئيسة

 

كلمة رئيس ومؤسس الجمعية

الأستاذ الدكتور أنور البطيخي

يعد البحث العلمي من أهم الموضوعات التي تشغل العالم الان، لا سيما بعد أن حقق العالم العديد من المنجزات التي كانت تعتبر في يوم من الايام ضربا من الخيال أو كانت لا تتعدى حدود الحلم والرؤيا المتوهمة. فقد تحققت في العقود الخمسة الماضية انجازات علمية وهي تشكل قفزات حقيقية و مفصلية تجعل القرن الحادي والعشرين عصر العلم والتكنولوجيا، وسيقف العالم في مواجهة حقيقية وتحد مثير على صعيد مجالات باتت مرتبطة بوجود الانسان وتحقيق احتياجاته من خلال استخدام التكنولوجيا شديدة التعقيد، ولن تستطيع شعوبنا العربية البقاء بمنأى عن هذا التسابق في ميدان البحث العلمي، وتوفير المعلومة التي تعد لبنة اساسية في مجالات البناء الحضاري والعلمي لخدمة شعوبها.

من أقوال رئيس و مؤسس الجمعية
الاستاذ الدكتور انور البطيخي